Close
(0) كتب
لا يوجد منتجات فى سلة التسوق
كل الأقسام
    Filters
    إعدادت
    بحث
    دار النشر: مركز تكوين

    سابغات

    ₺53,00
    ₺79,00
    غير شامل الضريبة الشحن
    كيف تتعامل مع الشبهات الفكرية المعاصرة؟ تأليف الشيخ أحمد السيد
    تاريخ التوصيل: 1-2 يوم

    غلاف

    ورق شاموا

    طبعة فاخرة

    عدد الصفحات 176

    يمكنك كتابة التقييم الخاص بك هنا
    *
    *
    • سىء
    • ممتاز
    *
    *
    *

    غلاف

    ورق شاموا

    طبعة فاخرة

    عدد الصفحات 176

    العملاء الذين اشتروا هذا الكتاب اشتروا أيضا

    محاسن الإسلام

    ₺33,00 ₺46,00 غير شامل الضريبة الشحن
    نظرات منهجية تأليف الشيخ أحمد السيد مدير برنامج البناء المنهجي

    التعليق على مواضع من شرح العقيدة الطحاوية

    ₺158,00 ₺198,00 غير شامل الضريبة الشحن
    المؤلف : فضيلة الشيخ العلاّمة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى

    مختارات من إعلام الموقعين عن رب العالمين

    ₺92,00 ₺119,00 غير شامل الضريبة الشحن
    من اختيار الشيخ ابن عثيمين

    النبأ العظيم نظرات جديدة في القرآن الكريم

    ₺73,00 ₺92,00 غير شامل الضريبة الشحن
    تأليف الدكتور محمد بن عبد الله دراز

    ينبوع الغواية الفكرية

    ₺230,00 ₺329,00 غير شامل الضريبة الشحن
    المؤلف: عبد الله العجيري. من أسوأ وسائل التشكيك والتشويه للمنهج السلفي تلك الدعاوى التي تحمل بين طياتها تفريغ المنهج السلفي من أصوله وقواعده، بادعاء عدم وجود معالم ومحددات أصلًا يقوم عليها منهج تصح نسبته للسلف الصالح، وأنه لا وجود حقيقة لمنهج يسمى منهج السلف الصالح، وأن الأمر لا يعدو أن يكون شعارا ولافتة يرفعها السلفيون ليروجوا من خلالها خطابهم ويسوقوا لفكرتهم، عبر التمسح بالجيل الأول وخير الناس والسلف الصالح، وهذه مغالطة علمية خطيرة جديرة بالرد والنقض، وهي دعوى لا تستند إلى دليل أو حتى شبه دليل، إذ من تأمل طبيعة الرسالة وحقيقة التبليغ وحياة السلف وجد منهجًا شرعيًّا واضحًا له مححداته ومعالمه الواضحة، والتي تشمل على معالم نقلية، وأصول عقلية، وضوابط سلوكية، ترجع في مجملها إلى تحديد مصادر التلقي وبيان طرائق الاستدلال. وهذه الورقة معنية ببيان واحد من أهم تلك المعالم والأصول، بل لعله أسها وأصلها، والذي متى ما التزم كان صاحبه موفقا مهديا، ومتى ما انحرف عنه أو قصر فيه كان ذلك مؤذنًا بانحراف وزيغ وفساد عريض.